افضل بطولة

قبل شهر انطلقت بطولات الدوري في معظم أنحاء العالم ثم توقفت لأسبوع (فيفا) وعاودت الأندية الركض مرة أخرى في إثارة تزايدت بنتائج مباريات الكبار، وربما نتفق أن البريمرليج هو الدوري الأقوى بالعالم ويكتمل عقد الخمسة الكبار ببطولات الدوري في أسبانيا وإيطاليا وألمانيا وفرنسا، كما يرى الغالبية أن الدوري السعودي هو الأفضل عربياً مع عدم الانتقاص من الدوريات العربية المميزة، ولكن ما هي بطولة الأندية الأفضل على مستوى العالم؟
برأيي المتواضع أن دوري أبطال أوروبا هو البطولة الأفضل والأغلى والأفخم بمستوياتها وعوائدها ونجومها، حيث تجمع أفضل الأندية من جميع الدوريات الأوروبية القوية التي يمثلها أفضل نجوم العالم الذين تمثل لهم البطولة المسرح الأهم لاستعراض مهاراتهم، ولذلك ربما يحدد بعض النجوم مسارهم للعب في أندية دائمة العضوية والمنافسة على دوري الأبطال، ومازال البعض يرى أن أندية عظيمة مثل “ميلان” وجدت صعوبة في التعاقد بسبب استمرار ابتعاد النادي عن البطولة الأفضل والأمثل والأجمل “دوري أبطال أوروبا”.
بالأمس انطلقت الجولة الأولى بثمان مباريات متفاوتة القوة والإثارة سيتبعها اليوم ثمان مباريات أفضل وأجمل وأمتع، ولكن عشاق كرة القدم يتمنون التوفيق في دور المجموعات لجميع الفرق الكبيرة والجماهيرية لأن المتعة الحقيقية تنتظرنا في الأدوار الإقصائية التي نتمنى أن نشاهد فيها أفضل الفرق والنجوم، ولن يسعدني كمدريدي أن يغادر برشلونة بعد دور المجموعات ولا أتمنى كمحب لليونايتد أن يتم إقصاء الستيزن لأن المتعة والإثارة في البطولة الأفضل تتمثل باستمرار الفرق الأكثر نجوماً وجماهيرية، وربما لبعض الجماهير رأي آخر.
سأستبق الأحداث وأتوقع أن يصل ريال مدريد وبرشلونة وبايرن ميونيخ لنصف النهائي ليبقى المقعد الرابع بين الثلاثي يوفنتوس وباريس سان جيرمان ومانشستر سيتي، فالمفاجآت نادرة في بطولة توليها الأندية الكبيرة أهمية كبرى تجعل من الصعب على الفرق الأصغر تجاوز الكبار إلا في حالات نادرة يحفظها التاريخ لندرتها وربما تتكرر في هذا الموسم المثير.

تغريدة ‪tweet‬:
دوري أبطال آسيا انطلق في ربع النهائي دون مشاركة أي فريق سعودي بسبب مغادرة جميع أنديتنا نهاية الموسم الماضي في حالة لم نتعود عليها منذ زمن بعيد، وربما علينا أن نعيد النظر في سياسات التعاقد مع اللاعبين الأجانب والمحليين الذين يصنعون الفارق في المحافل الكبرى والمباريات الحاسمة، وقد أسعدني تأهل العين لنصف النهائي لنضمن بذلك فريقاً خليجياً في النهائي حيث يجمع ربع النهائي اليوم فريقي النصر الإماراتي والجيش القطري، وأملنا بأن تبقى الكأس في غرب القارة، حيث ستقام المباراة النهائية.. وعلى منصات الأبطال نلتقي.

 

 

نقلا عن صحيفة الرياضية السعودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *