إسبيرون لاعب جريميو الأرجنتينى توفي بعد سقوطة من الدور السادس

في حادث مأساوي، توفي أزيكويل إسبيرون، لاعب فريق جريميو المعار لأتلنتي المكسيكي، بعد سقوطه من الطابق السادس خلال حفل في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس

وفقاً لما ذكرته وسائل الإعلام الأرجنتينية، وقع الحادث بعدما فقد اللاعب البالغ 23 عاماً توازنه عند وقوفه على حافة شرفة أثناء احتفاله مع أصدقائه في فيلا ديفوتو في بوينس آيرس، مساء يوم الأحد الماضي.

ونقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية تصريحات على لسان شهود عيان تواجدوا لحظة وقوع الحادث، قالوا فيها إن إسبيرون حاول إنقاذ نفسه بالتمسك بالسياج، إلا أنه لم ينجح، ليسقط في النهاية بطريقة مأساوية من الطابق السادس على الأرض مباشرة.

ووصلت قوات الشرطة بعد أن تلقت بلاغاً عن وقوع الحادث، وبدأت في التحقيق لمعرفة الملابسات التي أدت لسقوط اللاعب إسبيرون بتلك الطريقة، والتأكد من عدم وجود أي شبهة جنائية.

وفي أول رد فعل بعد إعلان وفاة إسبيرون، نعى النادي المكسيكي عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، لتنهال رسائل الدعم والتعازي للاعب وأسرته، من قبل المشجعين في المكسيك والأرجنتين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *