حسن سهيل: فان مارفيك مدرب عالمي

أشاد المشرف على المنتخب الإماراتي لكرة القدم حسن سهيل، بجدية تحضيرات الفريق لمواجهة منتخب ماليزيا غداً الثلاثاء، على إستاد بوكيت جليل في كوالالمبور، بالجولة الأولى التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.
وأثنى سهيل على المدرب الهولندي بيرت فان مارفيك، مؤكداً: “هو اسم عالمي، لديه منهجية في التعامل مع اللاعبين وإيصال الفكرة في أسرع وقت لهم”.
وأضاف: “المدرب بات مقرباً من اللاعبين، كما يتمتع بانضباط عال جداً، ويعمل على تجميع الفريق كأسرة واحدة، ودائماً ما يؤكد للاعبين أن الفريق كلما كان ملتزماً ومنضبطاً خارج الملعب، كلما انعكس ذلك على الفريق داخل الملعب، وهو ما يتضح جلياً من خلال حالة الانضباط والحماس والالتزام بين جميع عناصر المنتخب”.
ودافع سهيل عن خوض المنتخب الإماراتي ثلاثة معسكرات خارجية قبل مواجهة الثلاثاء، رغم أن منتخب ماليزيا ليس من الأسماء الثقيلة في عالم كرة القدم، موضحاً: “خوض الأبيض ثلاثة معسكرات استعداداً لتصفيات كأس العالم وكأس آسيا ليس بالأمر المبالغ فيه خاصة أن هناك منتخبات في القارة تستعد منذ ثلاث أو أربع سنوات لتلك التصفيات”.
وأضاف: “كما أن المدرب كان يحتاج لوقت كاف، للتعرف على اللاعبين وزرع أفكاره الفنية، لاسيما أن لدينا منتخب متجدد، يمر بمرحلة إحلال وتجديد ويدمج بين عناصر الخبرة والشباب، لذلك أعتقد أن منتخبنا يستحق تلك المدة، عبر 3 تجمعات خارجية قبل الظهور الرسمي الأول أمام ماليزيا”.
وأشار: “في مفهوم كرة القدم الحديثة، باتت المعسكرات الطويلة غير مفيدة، وبالتالي، الأفضل هو تقسيم التجمعات بدلاً من الخروج لمعسكر طويل يقارب الشهر، كما كان يحدث في فترات سابقة”.
وفيما يتعلق بتركيز الجهاز الفني على 27 لاعباً فقط منذ معسكر البحرين، قال سهيل: “القائمة التي يعمل الجهاز في حدودها للعامين المقبلين تضم ما لا يقل عن 50 لاعباً، وهي قائمة موسعة، ولكن، حالياً، المدرب بدأ بـ27 لاعباً في معسكر البحرين، ثم اصطحب نفس الأسماء لمعسكر ماليزيا للتحضير للمباراة، كونهم العناصر الأكثر جاهزية، بينما يبقى قرار تثبيت التشكيل والأسماء واختيار أنسب توليفة في يد الجهاز الفني، وفي النهاية، نحن نثق في قدرات اللاعبين والجهاز الفني”.
وأشار سهيل إلى أن غياب أحمد خليل مهاجم شباب الأهلي دبي عن تشكيلة المنتخب لن تؤثر بالسلب، كون المدرب بات لديه أكثر من خيار فني الآن، موضحاً أن خليل لم يخرج من حسابات فان مارفيك كما روج البعض، ولكنه يمر بظروف خاصة، وفضل الجهاز منحه الوقت الكافي حتى يعود في أقرب وقت ممكن.
وعن المباراة المرتقبة أمام ماليزيا قال سهيل: “لن تكون سهلة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *