باخ يستبعد فكرة تقديم دعم مالي مباشر للرياضيين

استبعد رئيس اللجنة الأولمبية الدولية، الألماني توماس باخ، اليوم الثلاثاء، تقديم مبالغ مالية مباشرة إلى الرياضيين من عائدات اللجنة الأولمبية الدولية، لكنه اعترف بأن طريقة ونموذج دعمهم يجب أن يكون بشكل أفضل.
كانت مجموعة يطلق عليها “رياضيو ألمانيا” طالبت اللجنة الأولمبية الدولية بتوزيع “حصة عادلة” من عائدات الرعاية التي تحصل عليها اللجنة على الرياضيين، لأنهم يمثلون قلب وعصب دورات الألعاب الأولمبية.
وتمت مناقشة هذه المسألة في منتدى للرياضيين باللجنة الأولمبية الدولية في أبريل (نيسان)، ولكن باخ أكد أمام الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الدولية أن أي دعم مالي يقدم إلى الرياضيين بشكل مباشر سيضر بالألعاب الأولمبية.
وقال باخ: “إذا كان الحال هكذا سنضمن ألا يكون لدينا 33 رياضة أولمبية في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو 2000، و7 ألعاب في أولمبياد بكين 2022 الشتوية، سيكون العدد أقل كثيراً”.
وأضاف: “لن يكون لدينا رياضيون من 206 لجان أولمبية وطنية تشارك حالياً في الدورات الأولمبية، ولكن سيكون العدد أقل كثيراً”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *