10 أعوام حبس لـ4 أشخاص بعد أحداث نهائي دوري الأبطال 2017

حكم على 4 رجال مغربيين في أوائل العشرينات، اليوم الجمعة، بالسجن لمدة ما يقرب من 10 أعوام لكل واحد منهم، بسبب تدافع قاتل خلال عرض نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في مدينة تورينو الإيطالية.
وأدين صهيب بويمداجين وحمزة بلغازي ومحمد مشمشي وأيمن الصحيبي، وأعمارهم 21 و20 و21 و22 عاماً على الترتيب، بالقتل الخطأ بسبب أفعالهم يوم 3 يونيو (حزيران) 2017 وفقاً لما ذكرته وكالة الأنباء الإيطالية (أنسا).
وتجمعت الجماهير في ميدان بيازا سان كارلو لمشاهدة فريق يوفنتوس يواجه ريال مدريد في مباراة انتهت بخسارة يوفنتوس 1-4.
وذكرت النيابة العامة أن المتهمين الأربعة استخدموا رذاذ الفلفل لسرقة الجماهير المتجمعة، مما تسبب في حالة من الذعر وتدافع أدى لإصابة أكثر من 1600 شخصاً وتسبب في وفاة شخصين.
ووفقاً لأنسا قام محامي الدفاع باسيلية فوتي بالتشكيك في أن موكليه يتحملون مسؤولية تدافع الجماهير.
ونقل عنه قوله: ” هذه ليست عدالة”، وتعهد المحامي بتقديم استئناف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *