محمد النني : هذا اليوم سيبقي محفورًا في قلبي

أكد المصري محمد النني، لاعب خط وسط آرسنال الإنجليزي، أن تاريخ الرابع عشر من يناير/كانون ثان أصبح محفورًا في قلبه، وأنه ممتن للجانرز، ولكل لحظة قضاها بين جدران النادي الإنجليزي.وكتب النني، عبر حسابه الرسمي على شبكة التواصل الاجتماعي “تويتر”: “الرابع عشر من يناير هو اليوم الذي سيبقى دائمًا محفورًا في قلبي، منذ 3 سنوات، في مثل هذا اليوم، انضممت إلى عائلة آرسنال، أصفها بالعائلة، لأنها كذلك هنا، أنا ممتن لكل لحظة في تلك السنوات الثلاث، حتى اللحظات الصعبة، واللحظات الكثيرة السعيدة”.وأضاف: “أنا ممتن للمشجعين الرائعين، للمدربين، لزملائي الذين أصبحوا أخوة حقيقيين، لكل شخص، أنا ممتن للماضي، وأتطلع بقوة لما هو قادم وللمستقبل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *