حوار خاص .. اشرف قاسم : الازرق قادر على العودة .. وانتظروني قريبا في الدوري الكويتي

 

حققت نجاحات كبيرة في الكرة الخليجية

 استعد للتدريب في الكويت قريبا .. والازرق قادر على العودة

يعقوب والدخيل علامات كروية لن تسقط من الاذهان

 وكيل اعمالي  في الكرة الكويتية هو عبد الله عاشور 

 

 

يعتبر اشرف قاسم من العلامات المميزة في الكرة المصرية والخليجية بسبب ما قدمه من مستويات  ومشوار حافل بالعطاء  حيث كان يملك قاسم مزيجا بين المستوى المبهر والسلوك القويم  وهو ما وضعه في مكانه مميزة  لدى الجمهور.

وحرصنا على منح الفرصة لاشرف قاسم لكي يتحدث باستفاضة عن الفترة السابقة وما يحمله ايضا  المستقبل بالنسبة له في الملاعب على مستوى التدريب وهو مجال عمله في الوقت الراهن.

في البداية قال قاسم بانه بالفعل يستعد للعودة الى كرة القدم الكويتية من بوابة التدريب  حيث يتفاوض حاليا من اجل تولي مهمة احد الاندية المحلية ومن المرجح ان يكون في الموسم المقبل متواجدا بالدوري الكويتي على حد قوله في حال سارت الامور بالشكل المنتظر.

واعرب عن فخره بالتواجد في الكويت سابقا  وتحديدا مع العربي والفوز بلقب كاس سمو الامير خلال تلك الفترة واسعاد الجماهير العرباوية الكبيرة.

وحول سير المفاوضات قال قاسم  ان الوكيل عبد الله عاشور هو وكيله في الكويت وصاحب حقوق التفاوض مع اي نادي محلي باعتبار المفوض الرسمي من ناحيتي في هذا الشأن وانا شخصيا اثق فيه كثيرا خاصة وانه كان يعمل معي خلال فترة تواجدي بالعربي.

 

وتحدث عن الكرة الكويتية وقال بان التراجع الذي شهدته في السنوات السابقة بلاشك  جاء بسبب الايقاف الدولي والذي اثر بالسلب كثيرا على الجانب الفني والمعنويات والطموحات , حيث ان المشاركات الخارجية والاحتكاك مع مدارس قوية يصب دائما في المصلحة العامة للاعبين والاندية والمنتخبات وهو ما افتقدته الكرة الكويتية.

 

وعبر عن تفاؤله بخصوص عودة الكرة الكويتية الى سابق عهدها مرة اخرى  اكد قاسم على هذا الامر لاسيما وانها تملك تاريخ وارث كبير يمنحها القوة والدافع على الاستفاقة باسرع وقت ممكن.

 

وحول اللاعبين التاريخين في الكرة الكويتية اكد اشرف قاسم بان الجيل الذهبي المونديالي باكلمه يستحق الاشادة لما قدموه للكرة الكويتية الا ان الثنائي جاسم يعقوب وفيصل الدخيل لهما مكانة خاصة باعتبارها من علامات الكرة الخليجية والعربية وقدما الكثير لتاريخ الكرة الكويتية فهما علامات مضيئة لن تسقط من الاذهان.

 

واشاد قاسم بقدرات اللاعب الكويتي والموهبة التي يملكها  والتي تمكنه من العودة السريعة وامكانية المنافسة على مستوى عالي ولكن قبل ان نقول بان اللاعب الكويتي قادر على الاحتراف من عدمه يجب اولا ان نمحه فرصة الانتقال من الهواية الى الاحتراف ونشاهد ما سيحدث وعندها سنحكم بشكل عملي.

 

وقيم قاسم تجربته في الملاعب الخليجية وقال بانه راض كل الرضا عن ما حققه في الخليج حيث لعب في الهلال السعودي افضل اندية اسيا وحقق معهم كثير من الانجازات  وفاز بافضل مدافع في الدوري السعودي وثاني افضل لاعب اجنبي .

 

وتطرق قاسم للحديث عن  الكرة المصرية وقال بان هيكتور كوبر هو المناسب للمنتخب المصري في الفترة احالية ولا يمكن التضحية به قبل كاس العالم الا ان استمراره من عدمه يتوقف على ما سيقدمه في المونديال مع الفراعنة.

 

واخيرا اشار الى ان فرص المنتخبات العربية في كاس العالم ولكنه لم يكن ليتمنى ان يلعب المنتخبين المصري والسعودية في ختام المجموعة الاولى في مباراة قد تحدد مستقبل ايا منهما في البطولة.

 

واعتبر قاسم بان اقتراب فوز الهلال السعودي بلقب الدوري امر طبيعي باعتباره يضم لاعبين على مستوى عالي للغاية وجماهير عريقة وكان الافضل خلال الدوري ويستحق اللقب عن جدارة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *