كلمة الملعب .. هل تريدون العودة الى مربع الأول ؟!

منذ ان ظهرت  الانباء حول إمكانية تشكيل لجنة جديدة  لادارة الكرة الكويتية في الفترة المقبلة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم ولحين اقامة انتخابات جديدة وتوترت الاجواء مرة اخرى وظهرت السنة النار التي كانت  على ما يبدو تحت رماد خلال الفترة السابقة.
 
النقطة الفاصلة بالنسبة للجميع كانت هي رفع الايقاف عن الكرة الكويتية وهو الهدف الذي سعينا اليه وتحقق بالفعل  وليأتي بعده ما ياتي من تداعيات.
 
يجب القول بان رفع الايقاف  هو امل كان مرادا واضحى حقيقة  وجب الاشارة الى فرحة الشعب الكويتي مع انطلاقة مباريات الازرق يجب تذكر الملحمة التي تحققت في كاس الخليج وتكاتفت فيها كافة الجهود بتوجيهات حكيمة من صاحب السمو امير البلاد.
 
يا سادة يا من يريد النفخ في النيران وصب مزيدا من الزيت عليها ماذا تريدون حقا ؟ هل البحث عن  الصالح العام ام المضي قدما في لعبة التشفي والحرب النفسية التي ستطول نيرانها الجميع ؟
 
هل الهدف هو تطور الكرة الكويتية واستعادة ما تبقى من الامجاد ام ان نظل مكانك راوح ؟ 
 
لماذا يتم النظر الى القضية الرياضية على انها طرفين لابد ان يكون احدهما خاسر ؟
 
الى هؤلاء الذين يتلهفون قرارا من  تلك المنظمة او غيرها بعودة الامور  الى ما كانت عليه قبل رفع الايقاف هل بالفعل تسعون للمصلحة العامة ؟ حدثوا العاقل بما يعقل
 
والى هؤلاء الذين لا يملكون سوى اجهزة هواتف ذكية وحسابات في مواقع التواصل وفراغا يبدو كبيرا هل سيكون الرأي الحكيم البعيد عن لغة التعصب  خيارا صعبا بالنسبة لكم ؟  ام ان التكسب من الازمة 
بات شعار المرحلة؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *