حوار .. اليوسف كشف تفاصيل خليجي 23 بالكامل

كشف الشيخ احمد اليوسف رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم عن انه تلقى رغبة صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد باقامة بطولة خليجي 23 في الكويت بمشاركة الثماني منتخبات  وذلك عن طريق رئيس مجلس الامة مرزوق الغانم والذي نقل رغبة صاحب السمو الى اتحاد الكرة وبات علينا التنفيذ فورا  والعمل الجاد على انجاح البطولة واخراجها بالصورة اليت تليق  بالكويت.
قال الشيخ احمد اليوسف بانه بات الان يمكن الاعلان رسميا عن استضافة الكويت لخييجي 23 رسميا بعد موافقةو الجميع على هذا الامر .
واضاف اليوسف بانه الان يعتبر نفسه رئيسا فعليا وبدا مهام عمله في اتحاد الكرة بعد اعتراف الفيفا ورفع الايقاف عن الكرة الكويتية الذي تم خلال الايام القليلة الماضية
وكشف اليوسف العديد من التفاصيل حول خليجي 23 المقبلة وقال بان مباراة الافتتاح ستكون بين الكويت والسعودية على استاد جابر الدولي في لقاء ضخم للغغاية نامل ان يكون بمثابة عودة حقيقية للكرة الكويتية والجمهور المتعطش لرؤية المنتخب مرة اخرى يلعب في استاد جابر الدولي  وسيكون اللقاء بحضور العديد من الشخصيات الرياضية العالمية
.
وحول موقف اقامة البطولة في الكويت والترتيب مع المملكة العربية السعودية  قال اليوسف بان المملكة هي الدولة الاولى التي  وافقت على نقل البطولة من قطر الى الكويت وابدت مرونة كبيرة ورغبة حقيقية في اقامة البطولة بالكويت والعمل على انجاحها واخراجها بالصورة المطلوبة.
وحول قرعة البطولة وامكانية حدوث اي تغييرات عليها في الفترة المقبلة قال اليوسف بان القرعة ستظل كما هي حيث ان مجموعة الازرق تضم ايضا السعودية والامارات وعمان على ان تكون المجموعة الثانية بتواجد كلا من قطر والبحرين والعراق واليمن ويصعد اول وثاني كل مجموعة الى الدور قبل النهائي
وتابع بانه يعتبر مباراة الكويت والسعودية في حد ذاتها اكبر احتفالية بعودة الكرة الكويتية ومهرجانا كرويا كبيرا  بغض النظر عن حسابات المنافسة والرغبة في الفوز وغيره من تلك الامور الكروية  حيث ان مشاهدة نجوم الازرق والاخضر على ملعب استاد جابر هو اكبر احتفال بعودة النشاط الرياضي الكويتي مرة اخرى
.
وحول الملعبين المقرر ان تقام عليهما المباريات قال بان استاد جابر بالطبع سيكون هو الملعب الاول  على ان يكون هناك ملعب اخر وفي اغلب الاحوال سيكون استاد الكويت وسيتم النظر في ملاعب التدريب خلال الفترة المقبلة وترتيب كافة الامور مع توالي الايام واقتراب افتتاح البطولة.
واشار الى ان مباراة السعودية في الافتتاح ستكون بمثابة افتتاح رسمي لاستاد جابر الدولي برعاية صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد وبحضور جماهيري غفير.
وعن الشخصيات المتوقع حضورهم الافتتاح قال بان رئيس الاتحاد الدولي جياني انفانتينو سيكون على راس القيادات الكروية العالمية المقرر حضورها ومشاهدة مباراة الافتتاح
 .
وحول مشاركة المنتخبات الثمانية في بطولة الخليج بلاعبيها الاساسيين من عدمه قال اليوسف بان جميع المنتخبات سوف تشارك بالصف الاول في البطولة وهو ما يعزز من قوتها واثارتها  والرغبة الواضحة لدى الجميع بضرورة التنافس والسعي الجاد للفوز بها
وكشف اليوسف ايضا عن المدرب المتوقع ان يقود الازرق في خليجي 23 قال بان الصربي بوريس بونياك سيكون هو المكلف بقيادة المنتخب في البطولة باعتباره صاحب القدرات المميزة اضافة الى انه يعرف كل كبيرة وصغيرة عن الكرة الكويتية  لسابق تجاربه فيها وبالتالي يرى اتحاد الكرة انه الاجدر بتلك المهمة
.
وحول مستقبل مدرب الازرق في مرحلة ما بعد البطولة قال اليوسف بان الاتحاد سيكون حريصا على حلب مدرب عالمي يقود المنتخب بعد انتهاء بطولة الخليج والعمل جاري بالفعل في هذا الاتجاه مشيرا الى ان الاتحاد سيكون حريصا على جلب اسم كبير وبنفس الراتب الذي كان يتحصل عليه المدرب التونسي السابق لمنتخبنا نبيل معلول
وكشف عن ان دخول المباريات في البطولة سيكون  متاحا بالمجان وبدون اي مقابل في اطار تشجيع الجمهور على التواجد بكثافة ومتابعة كل
المبارياات في المحموعتين وفي اطار الحرص لعى انجاح خليجي 23 المقبلة
واكمل بان كافة المباريات سوف يتم بثها عبر تلفزيون الكويت ولن يكون الهدف ربحي باي حال من الاحوال  من وراء عملية نقل المباريات
كما اكد على ان الاتحاد سوف يقوم بمخاطبة الفيفا بهدف ترشيح حكام عالميين من اجل ادارة البطولة وسننظر في هذا الملف خلال الايام القليلة المقبلة.
واعلن اليوسف عن توقف مباريات كاس سمو ولي العهد بنهاية مباريات الامس وذلك بهدف ترتيب الاوضاع واعداد الازرق لكاس الخليج وبالتالي سيكون هناك بعض التغييرات على جدول البطولة في المرحلة المقبلة .
وتطرق للحديث عن اسباب عودته لقيادة الكرة الكويتية مرة اخرى وقال بانه وجد الرغبة لديه في العودة لثقته الكاملة بان الايقاف سوف يتم رفعه وبالتالي العمل الجاد والقوي مرة اخرى للارتقاء بالكرة الكويتية
وشدد على ان اسوأ سنوات مرت على الكرة الكويتية في تاريخها كان في مرحلة ما بعد رحيله عن اتحاد الكرة ومن ثم لم يكن الاستمرار مسموحا
باي حال من الاحوال
وقال بان انتهاء ازمة الحكام المضربين التي استمرت لفترة طويلة في خمس ايام فقط كان هو اول انجازات الاتحاد الحالي وبالعمل الجماعي والرغبة الاكيدة لدى الجميع طوينا هذا الملف تماما  وعاد الحكام مرة اخرى لتكتمل اسرة التحكيم الكويتي في انتظار موسم كروي مميز .
وفجر اليوسف مفاجاة اخرى وقال بان دولة قطر الشقيقة وعدت بان فريق باريس سان جيرمان بكامل نجوه سوف يحضر للعب بالكويت خلال الفترة المقبلة بهدف اسعاد الشعب الكويتي بمناسبة رفع الايقاف عن الكرة الكويتية
وجدذر بالذكر ان قطر لعبت دورا بارزا في الاتفاق الذي تم بين الكويت والاتحاد الدولي لكرة القدم من اجل رفع الايقاف عن الكرة الكويتية وهو ما اكد عليه العديد من مسؤولي الرياضة الكويتية وثمنوا الدور الكبير لقطر
 كما زف بشرى  سعيدة للاندية الكويتية وقال بان  انديتنا سوف تعود للمشاركة في بطولة دوري ابطال اسيا بداية من النسخة المقبلة حيث جاري ترتيب هذه الامور ونحن الان نسير في الطريق الصحيح .
ومن المعروف ان الاندية المحلية كانت محرومة من اللعب ببطولة دوري ابطال اسيا منذ فترة طويلة وتكتفي بالمشاركة في بطولة كاس الاتحاد الاسيوي بسبب عدم تطبيق دوري المحترفين وهو ما سيتم تفاديه بقانون الرياضة الجديد الذي تم اقراره من قبل جلس الامة الاسبوع الماضي .
.
ا
.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *