ميسي يحرم من الراحة لضمان المنافسة للبارسا

ليونيل ميسي لا يعرف الراحة … جملة تنطبق على الدولي الأرجنتيني في الموسم الحالي سواء في منتخب بلاده أو نادي برشلونة الإسباني خاصة لأهميته القصوى بالنسبة للفريقين.
وقالت صحيفة ماركا الإسبانية أن اللاعب لم يحصل على أي راحة في أي دقيقة ممكنة داخل البارسا تحت قيادة ارنستو فالفيردي الذي لا يجد بديل جيد للأرجنتيني يمكن الاعتماد عليه.
الصحيفة تشير إلى أن ميسي قد لعب منذ 13 اغسطس الماضي أكثر من اي موسم سابق مع البارسا وهو ما يبرهن على أهميته بالنسبة للفريق وقيادته له للفوز بالمباريات.
ميسي كان مع الأرجنتين أيضاً له دوراً حاسماً ومميزاً لحصول التانغو على بطاقة التأهل النهائية إلى بطولة كأس العالم 2018.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *